الحرقة في المعدة

يحدث أن يُصابَ كلُّ إنسان تقريباً بحالة الشعور بالحرقة في فم المعدة. إن الحرقة في فم المعدة هي إحساس مؤلم بالحرقة في الصدر أو البلعوم. وهي تحدث عندما يصعد حمض المعدة إلى المريء الذي هو أنبوب ينقل الطعام من الفم إلى المعدة. وإذا أُصيب المرءُ بالحرقة في فم المعدة أكثر من مرتين في الأسبوع، فقد يكون مصاباً بحالة تدعى باسم “ارتجاع مفرزات المعدة إلى المريء أو الجزء المعدي المريئي”. وعند الإصابة بهذا المرض، فإن العضلات الموجودة عند نهاية المريء لا تغلق على نحو كامل مما يسمح بصعود محتويات المعدة إلى المريء حيث تقوم بإثارته وإزعاجه بسبب الأحماض.

قد تحدث الحرقةُ في حالة الحمل وعند تناول الكحول أو بعض الأطعمة أو بعض الأدوية. ومن المهم أن تجري معالجةُ الحرقة في فم المعدة (الفؤاد) عندما تحدث، لأنَّ تكرارها كثيراً يمكن أن يؤذي المري. قد تنجح الأدوية التي تُباع من غير وصفة طبية في معالجة الحرقة في فم المعدة؛ أمَّا إذا استمرت، فلابدَّ من مراجعة الطبيب للحصول على أدوية أخرى. وقد يكون إجراء عملية جراحية أمراً ضرورياً في بعض الحالات.

وعندَ ظهور أعراض أخرى، مثل الألم الصدري الضاغط الشديد، فقد يكون ذلك دليلاً على حدوث نوبة قلبية. وعند ذلك، يجب الحصول على المساعدة الطبية الإسعافية الفورية.